مقالات

نعم حزب الله ارهابي!!!!

بقلم:سامي جواد كاظم
ان ما اقدم عليه عربان الخليج باعتبار حزب الله ارهابي هو امر ليس بغريب فالاتفاق اصلا ضد حزب الله هو حاصل منذ ان حشرت الوهابية انفها بالشان اللبناني ومحركة اقزامها الذين يعبثون بالعملية السياسية في لبنان لصالح العدو الصهيوني، فاعتبار حزب الله ارهابي امر صحيح بحكم الله عز وجل.
الارهاب اقل درجة من الاجرام، فالارهاب هو استعراض القوة وليس استخدامها، فعندما يستخدم الوهابية وداعش القوة في قتل المسلمين هم مجرمون وليسوا ارهابيين فالقاعدة وداعش ليسوا ارهابيين بل مجرمين وحتى نثبت ان حزب الله ارهابي بالقران نذكر هذه الاية الكريمة
وَأَعِدُّواْ لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدُوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِن دُونِهِمْ لاَ تَعْلَمُونَهُمُ اللَّهُ يَعْلَمُهُمْ
يقول صاحب الميزان في تفسيره لهذه الاية قوله: «و أعدوا لهم ما استطعتم من قوة و من رباط الخيل» أمر عام بتهيئة المؤمنين مبلغ استطاعتهم من القوى الحربية ما يحتاجون إليه قبال ما لهم من الأعداء في الوجود أو في الفرض
فالخطاب موجه على لسان رسول الله الى الامة الاسلامية في جمع القوة واعدادها لارهاب العدو وهم عدو الله واعدائنا واخرين.
و قوله تعالى: «ترهبون به عدو الله و عدوكم و آخرين من دونهم لا تعلمونهم الله يعلمهم» في مقام التعليل لقوله: «و أعدوا لهم» أي و أعدوا لهم ذلك لترهبوا و تخوفوا به عدو الله و عدوكم، و في عدهم عدوا لله و لهم جميعا بيان للواقع و تأكيد في التحريض.
والان اين ذكر الوهابية وعربان الخليج في هذه الاية ؟ هي في عبارة ” و آخرين من دونهم لا تعلمونهم” المراد بهؤلاء الذين لا يعلمهم المؤمنون – على ما يعطيه إطلاق اللفظ – كل من لا خبرة للمؤمنين بتهديده إياهم بالعداوة من المنافقين الذين هم في كسوة المؤمنين و صورتهم يصلون و يصومون و يحجون و يجاهدون ظاهرا، وهذا طبق الاصل على الوهابية ومن بمعيتهم من عربان الخليج
في قرارها الوهابية ومن معهم اصبحوا مصداق لهذه الاية في انهم الخائفون من هذه القوة التي فتكت باسيادهم في فلسطين المحتلة وبهذا ماعاد هنالك شيء مخفي فالسلسلة اكتملت عندما اعتبروا حزب الله منظمة ارهابية، وبالفعل انه يرهبهم بما يحمل من عقيدة والا منذ ان تاسس حزب الله والى الان لم يوجه ولا طلقة الى عربان الخليج فمدافعه وصواريخه كلها تدافع عن ارض لبنان ضد الصهيونية ولان المصالح مشتركة بين عربان الخليج والصهيونية فانهم مما لاشك فيه يتخذون كل ما يخدم الاستكبار العالمي.
ففي الاية الكريمة يحث النبي محمد صلى الله عليه واله المسلمين على استعراض القوة لارهاب العدو وهذا ما قام به حزب الله فعندما ترهب الوهابية ومن بمعيتها من حزب الله فانها دلالة واضحة على انتمائها الصهيوني وهنيئا للصهاينة انهم وجدوا كلاب تنبح بالنيابة عنهم في الجسد العربي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق