أخبارالعراق

متحدث باسم الحشد الشعبي : أصبحنا على مشارف الصينية

أفاد متحدث باسم الحشد الشعبي في قضاء بيجي، اليوم الاحد، بأن القوات المشتركة صدت هجوماً انتحارياً لتنظيم داعش الارهابي على منطقة تل البو جراد بالقضاء، وفيما بيّن أن قتلى وجرحى من عناصر التنظيم الارهابي سقطوا بالهجوم، كما أكد المتحدث  ان المسافة التي تفصلهم عن دخول منطقة الصينية غربي بيجي هي كيلو متر واحد فقط.

وقال  ايضا أنه خلال تواجدنا في مناطق تل البو جراد المحاذية لمنطقة الصينية بقضاء بيجي تسلل عدد من انتحاري داعش الى المنطقة لاستهداف مراكز تواجد القوات الامنية والحشد الشعبي في منطقة السكك التابعة لمنطقة تل البو جراد في بيجي.

واضاف المتحدث ان القوات الامنية المشتركة مع فصائل الحشد الشعبي صدت الهجوم الذي كان يهدف لفتح ثغرة لعناصر التنظيم للتسلل الى مراكز تواجد هذه القوات في تل البو جراد والمناطق التي تسيطر عليها القوات المشتركة، مما اسفر عن سقوط قتلى وجرحى بصفوف تنظيم داعش الارهابي .

حيث صرح آمر لواء فوج من افواج الحشد الشعبي  في بيجي إن ” قوات الحشد اطلقت صاروخ الفاتح الذي يبلغ مداه 4 كيلو مترات من قبل قوات الحشد الشعبي باتجاه منطقة الصينية وتم تحقيق هدف ستراتيجي من اطلاقه”.

واضاف المتحدث في سياق كلامه ان “ننتظر الأوامر من القيادات العليا للتقدم باتجاه منطقة الصينية ومناطق اخرى في القضاء لتحريره بالكامل”، مبيناً “ان المسافة التي تفصلنا عن منطقة الصينية هي كيلو متر واحد”.

وتابع قائلا  “قبل اسبوعين حاول عناصر تنظيم داعش الارهابي ارسال اكثر من 30 عجلة مفخخة اضافة الى انتحاريين من منطقة الصينية لاستعادة المناطق التي يسيطر عليها ابناء الحشد الشعبي والقوات الامنية وتم صد الهجوم وايقاع الخسائر بالقوة المهاجمة”.

وكان محافظ صلاح الدين رائد الجبوري كشف ، امس السبت، عن قرب انطلاق عملية أمنية كبرى لتحرير قضاء بيجي، (40 كم شمالي تكريت)، وفيما عزا تأخر انطلاقها حتى الآن إلى فتح “جبهة الانبار”، أكد ان تحرير قضاء الشرقاط سيكون “الخطوة اللاحقة”.

وكان مجلس صلاح الدين حذر في (26 آب 2015)، من نتائج “وخيمة” يمكن أن يسببها انسحاب عدد من تشكيلات الحشد الشعبي في بيجي، وفيما اكد نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس أن مواجهة (داعش) تتم بموجب خطط مدروسة، وأن الموقف في القضاء “تحت السيطرة”، أفاد مصدر بالشرطة، بأن الطيران العراقي تمكن من قتل 12 مسلحاً على الأطراف الغربية للقضاء.

يذكر أن رئيس الحكومة، حيدر العبادي، أكد خلال الجلسة الاعتيادية الـ33 التي عقدها مجلس الوزراء،                                في (الـ25 من آب 2015 الحالي)، أن العمليات العسكرية تسير على وفق ما مخطط لها وبحسب التوقيتات الزمنية المحددة، وتمضي بوتيرة متصاعدة في الرمادي، إذ أن هناك انكساراً واضحاً لدى عصابات داعش الإرهابية، مما اضطرها توجيه قواتها إلى بيجي لتعويض خسارتها ولفت الأنظار عن انكسارها، لكن محاولاتها كلها باءت بالفشل.

مقالات ذات صلة

إغلاق