أخبارالحشد الشعبيالعراقكتائب جند الإماممكتب الاعلام المركزي

كتائب جند الامام تقيم مهرجاناً بذكرى نزول النخبة الاولى لمجاهديها في قاعدة سبايكر

 

أقامت الحركة الاسلامية في العراق، كتائب جند الامام برعاية الأمين العام النائب احمد الأسدي، اليوم الأحد 11/6/2017 مهرجانا كبيرا بعنوان ” السابقون السابقون” وتحت شعار ” كنا هنا .. وهنا لنا” احتفالا بالذكرى الثالثة لنزول النخبة الاولى من مجاهدي جند الامام الى قاعدة سبايكر للدفاع عنها والتي تزامنت مع ذكرى اطلاق فتوى الجهاد الكفائي ، وذلك في فندق شيراتون ببغداد .

وألقى الأسدي كلمة قيمة حيا فيها ابطال الحشد الشعبي والقوات الأمنية ، مباركا لهم الانتصارات الكبيرة التي حققوها في تحرير الأحياء والقرى وصولا الى الحدود العراقية السورية.
وأشار الأسدي في كلمته الى البطولات والتضحيات التي قدمها مقاتلي كتائب جند الامام في انطلاقتهم الأولى التي سبقت الفتوى المباركة ، لافتا الى توجه نخبة من مجاهدي جند الامام والذين بلغ عددهم 91 مجاهدا نزلوا في قاعدة سبايكر واستطاعوا خلال 3 ايام من تطهير جميع الأبراج في القاعدة .
وختم الأسدي قوله بالتأكيد على ضرورة وحدة الصف العراقي، مبينا: ” ان ثقتنا بشعبنا حولت الهزيمة الى انتصار ” .
ثم ألقى النائب الاول لرئيس الجمهورية نوري المالكي كلمة قيمة أشاد فيها بالتضحيات الكبيرة التي قدمها ابناء جند الامام خاصة والحشد الشعبي والقوات الأمنية عامة .
ثم اقيم عرض مسرحي جسد واقعة سبايكر الأليمة من بطولته الفنانة عواطف السلمان.
ثم القى الشعراء قصائد حماسية استحضروا فيها بطولات الحشد الشعبي والقوات الأمنية ألهبت حماس الحاضرين .
وحضر المهرجان شخصيات دينية وسياسية ووجهاء وشيوخ عشائر ، اذ حضر كل من النائب الأول لرئيس الجمهورية نوري المالكي و وزير الاتصالات ..والقيادي في الحشد الشعبي يزن مشعان الجبوري والناطق باسم عصائب اهل الحق جواد الطليباوي والأمين العام لحركة بابليون ريان الكلداني، وقيادات الحركة الاسلامية في العراق ، اذ حضر كل من نائب الأمين العام ابو زيد الكناني و المعاون السياسي ناظم الأسدي والمفتش العام ابو أحمد الدبي ومسؤول العلاقات العامة جميل العبادي ومسؤول منظمات المجتمع المدني واثق الساعدي وسط حضور اعلامي وجماهيري كبيرين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق