أخبارالعراقكتائب جند الإمام

تعزية الأمانة العامة لأسر شهداء مدينة الصدر

بسم الله الرحمن الرحيم
 
{ وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاء عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ}
 
تواصلا لنهجهم الانهزامي الجبان ولفكرهم التكفيري الباطل، يستمر الارهابيون التكفيريون في أعمالهم الجبانة وأساليبهم القذرة في تفخيخ الأحياء الآمنة، وسفك الدماء الطاهرة للمدنيين من أبناء شعبنا العراقي، والتي تنم عن جبن وخيبة أمل وانكسار كبير في صفوفهم، فقد عمد الجبناء من التكفيريين الى الاقدام في عملية جبانة استهدفت الابرياء في مدينة الصدر وخلفت (36) شهيدا (75) جريحا، ففي الوقت الذي تدين فيه الأمانة العامة للحركة الاسلامية كتائب جند الإمام هذه العملية الجبانة، تتقدم بأحر التعازي لأسر الشهداء الذين استشهدوا اليوم إثر التفجير الإرهابي، سائلين المولى عزّ وجلّ أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته، ويلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان، ويمن على الجرحى بالشفاء العاجل…
الامانة العامة  للحركة الاسلامية في العراق كتائب جند الامام .
 
#‏الإعلام_المركزي‬ ‫#‏كتائب_جند_الإمام‬

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق