أخبارالعراق

تدمير الخطوط الدفاعية لتنظيم داعش الارهابي

قامت القوات الأمنية وفصائل الحشد الشعبي مشتركة بتدمير الخطوط الدفاعية لتنظيم (داعش) في مدينة الرمادي (110 كم غرب بغداد)، وأشارت الى انهيار صفوف التنظيم في المدينة بعد تقدم القوات بشكل كبير، فيما أكدت أن الأيام القليلة القادمة ستشهد تطوراً كبيراً في المعارك.

وقال قائد شرطة الانبار اللواء هادي رزيج إن “القوات الأمنية من الجيش والشرطة وبدعم مقاتلي العشائر تمكنوا خلال معارك التطهير في الرمادي ومحيطها من تدمير الخطوط الأمامية الدفاعية لتنظيم (داعش) الإرهابي”.

وأضاف رزيج، إن “عناصر التنظيم أصبحوا عاجزين عن مواجهة القطعات البرية التي تتقدم بشكل كبير وتواصل تدمير معاقلهم ومخابئ أسلحتهم وقطع خطوط تمويلهم من الصحراء الغربية”، مؤكدا أن “الأيام القليلة القادمة ستشهد تطوراً كبيراً في معارك التطهير في مدن الانبار بالتعاون مع جميع القطعات العسكرية والقتالية”.

يذكر ان محافظة الانبار شهدت معارك عنيفة وسيطرة تنظيم داعش على اغلب مدن المحافظة ومنها الرمادي والفلوجة والمناطق الغربية وسقوط المئات من القتلى والجرحى بين عناصر الجيش والشرطة والمدنيين خلال المواجهات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق