أخبارالعراق

بحضور شخصيات سياسية ووطنية بارزة فصائل المقاومة الإسلامية تقيم حفلا خاصا بمناسبة الذكرى السنوية الخامسة لانطلاق الثورة البحرينية وأربعينية الشهيد النمر

أقامت فصائل المقاومة الإسلامية في العراق حفلا خاصا بمناسبة الذكرى السنوية الخامسة لانطلاق الثورة البحرينية وأربعينية الشهيد الشيخ نمر باقر النمر، وذلك يوم أمس السبت على قاعة المسرح الوطني في بغداد، وشهد الحفل حضور شخصيات سياسية ووطنية بارزة، إذ حضر الحفل الامين العام لمنظمة بدر هادي العامري، وعضو هيئة الرأي في الحشد الشعبي ناظم الأسدي، والناطق الرسمي باسم كتائب جند الإمام حسين الأسدي، ونائب الأمين العام لعصائب أهل الحق محمد الطباطبائي، والأمين العام لقوات أبي الفضل العباس أوس الخفاجي، فضلا عن حضور لافت من فصائل المقاومة الإسلامية بمختلف تشكيلاتها، وجمع غفير من العامة. وألقى الأمين العام لمنظمة بدر هادي العامري كلمة معبرة أشار فيها الى أن تحرير الموصل سيكون حصرا بيد الجيش العراقي والشرطة والحشد الشعبي ولن يكون للأجانب أي دور في عمليات التحرير. منوها الى أنه على الاتراك مغادرة الاراضي العراقية فورا، مشددا على ضرورة قيام الحكومة العراقية بإجراءات أخرى إضافة الى الإجراءات القانونية الامر الذي يساعد على خروج الاتراك سريعا. وبين العامري عن رفضه القاطع لفكرة تقسيم العراق أو موضوع الاقاليم، وعلى الشعب العراقي والحكومة العراقية الوقوف بوجه هكذا مخططات لتمزيق وحدة الصف العراقي. وحذر العامري من التدخلات السعودية في سوريا، مشيرا الى ان نهاية ال سعود ستكون حتمية اذا ما فكروا الدخول الى الاراضي السورية التي ستكون مقبرة لجثث جيوشهم. وفي ختام الحفل أكد جميع الحاضرين على ضرورة توحيد الصف العراقي من أجل مواجهة التحديات التي تحيط بالبلد من أجل افشالها ودحر كيد المعتدين والآثمين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق