أخباركتائب جند الإمام

بحضور النائب احمد الاسدي الحركة الاسلامية في العراق تقيم المؤتمر التأسيسي لكتائب جند الامام

أقامت الحركة الاسلامية في العراق كتائب جند الامام وبحضور النائب احمد الاسدي المؤتمر التأسيسي لمكتب عشائر جند الامام ، وذلك عصر الاحد 4 / 10 / 2015 في قاعة تموز ـ فندق شيراتون . وحضر المؤتمر الاستاذ نوري المالكي نائب رئيس الجمهورية وعدد من شيوخ ووجهاء العشائر وجمع غفير من الجماهير تمثلت بالعديد من الشخصيات الدينية والسياسية والثقافية والعشائرية . وبدأ حفل التأسيس بتلاوة آي من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحة على ارواح شهداء العراق وابناء الحشد الشعبي وكتائب جند الامام وبعدها عزفٌ للنشيد الوطني . وأكد النائب احمد الاسدي الامين العام للحركة الاسلامية في العراق في كلمته التي القاها بهذه المناسبة ،على دور العشائر العراقية الكبير على مر التاريخ ، مشيرا الى دورها الفعّال في معركة ثورة العشرين واستجابتها لفتوى المرجعية الدينية للجهاد الكفائي التي اطلقتها للدفاع عن البلد والمقدسات . وقال الاسدي ، ” ان دور العشائر تميز في سد الثغرات التي كانت تحصل هناك وهناك وعلى الطول الفترة الزمنية في تاريخ العراق الحديث خصوصا ” واوضح ، ” ان ارتباط العشائر العراقية بالمرجعية الدينية كان وضحا وملتزما بالتوجيهات التي اصدرتها ” ، مشيرا ” اننا ابناء هذه العشائر ولازلنا ثابتين بثباتها ، وان الحركة في العراق انطلقت من رحم العشائر التي كان لها دور كبير في ايواء ابناءها المجاهدين في فترة حكم الطاغية المقبور ” . واضاف النائب الاسدي ” ان المنظومة الدولية هي من تدعم داعش وهي تتعامل مع الحشد الشعبي سلبا وبشكل واضح وهي بذلك تهاجم شريحة كبيرة ومهمة في وسط المجتمع العراقي ” ، مبينا ” ان ما تضمنته كلمة امير دويلة قطر في الجمعية العمومية التي اخذت طابع ردة الفعل بالضد من الانتصارات التي حققها ابناء الحشد ” . كما القى نائب رئيس الجمهورية الاستاذ نوري المالكي كلمة اكد فيها على وحدة العراق ، ومبدأ السيادة لانها اصل كل شيء ، داعيا الجميع الى تحمل مسؤوليتهم تجاه مايتعرض له العراق من خرق يمس سيادة البلد ، متمنيا للعشائر رفض الثقافات السياسية والطائفية التي تقود الى تمزيق النسيج الاجتماعي ، مشددا على اننا ابناء دين واحد ولن تحكمنا العداوات الطائفية ، وفي نهاية كلمته بارك المالكي لكتائب جند الامام هذا المنجز في تأسيس مكتب يعنى بشؤون العشائر في الحركة الاسلامية في العراق . والقى السيد عدنان البطاط مسؤول مكتب عشائر جند الامام كلمة اشاد فيها بالدور الكبير للعشائر العراقية في القيام بواجباتها تجاه الوطن ، مثمنا استجابتها لنداء المرجعية الدينية في فتوى الجهاد الكفائي والانخراط في صفوف الحشد الشعبي للدفاع عن البلاد . هذا وقد تخلل الحفل التأسيسي عدد من القصائد التي القيت بهذه المناسبة ، وختم الحفل بأوبريت عيد الولاية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق