أخبارالعراقكتائب جند الإمام

الناطق الرسمي باسم الحشد الشعبي المقدس

بِسْم الله الرحمن الرحيم
من كربلاء التاريخ الى كربلاء الحاضر
مسيرة مطرزة بالأباء مضمخة بالدماء مكللة بالعزة والكبرياء
مادتها دماء الشهداء ورايتها الحسين سليل الأنبياء وشعارها شعار عاشوراء ((( هيهات منا الذلة ))) رغم انوف الأعداء
وهاهم انصار الحسين عليه السلام من ابطال الحشد ورجاله يلتحقون بركب الحسين شهداء سعداء او جرحى اوفياء او مجاهدون ثابتون اشداء تلهج السنتهم بذكر الله وترفرف على رؤوسهم راية العزة والولاء وشعارهم كل ارض كربلاء وكل يوم عاشوراء
وهذا يوم عاشوراء قد حل علينا بذكرياته الحزينه حيث يقتل سِبْط رسول الله واصحابه وأهل بيته وحيث تلتهب نار الخيام التي لازالت نارها تلهب في قلوب انصار الحسين عليه السلام ومحبيه وحيث سبي بنات الرسالة .
هذه الآلام والمحن التي لو مرت على الجبال لهدتها
تحملتها بنت علي الحوراء زينب عليهما السلام وقادت الركب والثورة الحسينية بشكل اذهل الأعداء وخلد الثورة عبر الأجيال
فسلام على الحسين عليه السلام
السلام على الشيب الخضيب
السلام الخد التريب
السلام ساقي عطاشا كربلاء
ابو الفضل العباس
السلام على ام المصائب زينب الكبرى
السلام على الشهداء الذين التحقوا بركب الحسين منذ شهادته وحتى اخر شهيد من شهداء الحشد المقدس
السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين
وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين ورحمة الله وبركاته
وعهدا للحسين بيوم شهادته وانتصاره ان الحشد ومجاهديه ثابتون على المبادئ صادقون في النزال ليس لهم خيار الا النصر او الشهادة
وما النصر الا من عند الله العزيز الحكيم
احمد الاسدي
الناطق الرسمي باسم الحشد الشعبي المقدس
العاشر من المحرم عام ١٤٣٧هـ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق