أخبار

النائب احمد الاسدي يعد عملية خطف العمال الأتراك محاولة لـ”خلط الأوراق

عبر المتحدث بإسم هيئة الحشد الشعبي النائب أحمد الأسدي،عن إدانته لعملية خطف العمال الأتراك التي نفذت مؤخرا، عادا إياها محاولة لإرباك الوضع الأمني و”خلط الأوراق”، فيما أكد أن قوات الحشد بدأت منذ الساعات الأولى للإعلان عن العملية بمتابعة الموضوع لإطلاق سراح المختطفين. وقال الأسدي إن “عملية خطف العمال الأتراك مدانة بكل تفاصيلها ونرفض هذه المحاولات التي تسعى لإرباك الوضع الأمني وخلط الأوراق”، مطالبا بـ”دعم الأجهزة الأمنية بشكل يتناسب وحجم المؤامرة والخطوات التي يتحرك بها العدو”. وأضاف الأسدي، “أننا بدأنا منذ الساعات الأولى لإعلان الاختطاف بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية من أجل متابعة الخاطفين وإطلاق سراح المختطفين وإيقاف ممارسات المجاميع التي لا تريد للعراق خيرا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق