احمد الاسديالحشد الشعبي

الحشد الشعبي يكرم الأمين العام للحركة الإسلامية في العراق القيادي في الحشد الشعبي النائب احمد الاسدي

بحضورا سياسي ثقافي مميز ..
هيئة الحشد الشعبي تكرم النائب احمد ألأسدي بمناسبة انتهاء مهامه كناطق رسمي للحشد الشعبي

أقامت الهيئة العامة للحشد الشعبي احتفالاً كبيراً لتكريم الأمين العام للحركة الإسلامية في العراق القيادي في الحشد الشعبي النائب احمد الاسدي اليوم الاثنين 18-12-2017بمناسبة انتهاء مهامه كناطق رسمي للحشد الشعبي وتثميناً لجهوده الكبيرة في جميع المعارك التي خاضتها قوات الحشد ضد عصابات داعش الارهابية .
وشهدت الاحتفالية حضور عدداً من ابرز الشخصيات السياسية والثقافية والتي كان من أبرزها نائب رئيس هيئة الحشد الحاج ابو مهدي المهندس ومستشار نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي الشيخ سامي المسعودي ورئيس جماعة علماء العراق الشيخ خالد الملا وشبل الزيدي امين عام كتائب الامام علي وامين عام كتائب سيد الشهداء ابو الاء الولائي ووزير الداخلية السابق محمد الغبان ومسؤول وحدة التبليغ الديني في هيئة الحشد الشعبي الشيخ عبد القادر الالوسي والنائب في البرلمان عبد الرحمن اللويزي ومدير اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الإسلامية السيد حميد الحسيني ونقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي بالإضافة الى ابرز قيادات الحركة الإسلامية في العراق .
وفي بداية الاحتفالية اشاد نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي ابو مهدي المهندس بدور المرجعية وبالفتوى المباركة التي تحقق الانتصار بفضلها وبفضل الشعب الذي لبى النداء ، مؤكداً ” ان حرس الحدود يمسك الحدود العراقية مع سوريا وان مرحلة داعش انتهت بإعلان النصر .
وأضاف المهندس في كلمته : نحن مقبلون على مرحلة جديدة وهي مرحلة الانتخابات ، ونشكر المرجعية الرشيدة والشعب والمقاومين وفصائل المقاومة الذين لبوا الفتوى ، مبيناً ” ان الحشد الشعبي جيشاً رديف وأخا لجيشنا الباسل ووزارة الدفاع والداخلية ، مقدماً ” شكره الكبير لقيادة القوة الجوية لدورها المميز وكذلك المواكب الحسينية والناس الذين بذلوا الغالي والنفيس والإعلام الذين سبقونا بالصورة والصوت وجميع فضائياتنا البطلة
وطلابنا الذين واكبونا في هذه المعركة وكذلك للحكومة والبرلمان .
وتابع المهندس: الشكر لصاحب هذه المناسبة الأخ العزيز احمد الاسدي النائب والناطق باسم هذه المعركة والذي نطق من كل سوح الجهاد على تواصله الحميم مع الإعلام وفي دوره بإقرار قانون الحشد الشعبي ولابد من ذكر أفضاله على الحشد من إقرار القانون ومتابعة استحقاقات الحشد ، فأبا جعفر له دور مميز ، وعندما سقطت تكريت في نفس اليوم الذي اقتيد شبابنا للمذبحة كان الاسدي وشبل قد تواجدوا في القاعدة ومنعوا سقوطها . وزاد : كان للحشد دور أساسي في بسط الأمن والقانون في مناطق شمال العراق ولازلنا نعمل على تطهير بعض المناطق مثل مطيبيجة كون داعش رجع بطريقة أخرى ولا يمكن رفع يدنا عن ضمان الوضع الأمني .
وبين المهندس: نعمل تحت سقف الدستور وسقف القانون والحشد الشعبي منضبط ، وسر نجاحنا هو العمل بالتلاحم مع الجيش والشرطة وجهاز مكافحة الإرهاب وتحت سقف الحكومة .
من جانبه شكر مدير اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الإسلامية السيد حميد الحسيني الحاج ابو مهدي المهندس على اختيار النائب احمد الاسدي ناطقا للحشد معتبراً الاختيار موفقا ، فيما اكد نقيب الصحفيين مؤيد اللامي ان الحشد الشعبي كان مضحيا ومستعدا ان يذهب للموت من اجل بقاء العراق ، مشيراً ” الى ان النائب احمد الاسدي استطاع ان ينقل الصورة الحقيقية الناصعة للحشد الشعبي وبشكل سريع للعالم ، فيما شكر الشيخ الملا الاسدي الناطق الحقيقي والصادق لأبنائنا في الحشد .
وبعد ذلك القى الامين العام للحركة الاسلامية النائب احمد الأسدي كلمته قائلاً: أتقدم بالشكر الجزيل للمرجعية ولأبناء الشعب العراقي العظيم وللجرحى والشهداء والأدباء وكل من ساهم بهذا النصر العظيم ، شاكراً” المهندس على جهوده الكبيرة في خدمة الحشد والعراق .
واضاف الاسدي: المشروع الجهادي ليس جديدا ونما إصرار لمقاومة مشروع الاحتلال الداعشي والتاريخ الجهادي هو الهوية الوطنية لنا ، مؤكداً ” إننا نمثل الامتداد الأخلاقي والتاريخي لهذه الأمة .
وتابع الاسدي في كلمته التي وجهها للمهندس : لا اشعر بفرق بيني وبينكم فان المهمة واحدة والأهداف واحدة ، وسيأتي يوما تنظف البلاد من المنظمات السرية ومن التي تحاول ابتلاع الدولة وسنبقى معا لإقامة الدولة القوية العادلة المقتدرة
واشار: الثبات للمقاتلين والشفاء للجرحى والرحمة للشهداء ، وعهدا إننا لن نتخلى عن المبادئ وسنبقى في خدمة العراق وحشده ، وسأبقى جنديا للعراق وللحشد الشعبي وللمرجعية الدينية .
وفي ختام الاحتفالية تم تكريم عدداً من القنوات التي ساندت الحشد الشعبي في مسيرته الجهادية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق