أخبارالعراق

الجعفري يطالب تركيا بالتنسيق مع العراق في مواجهة (داعش) وزيادة إطلاقاتها المائية

دعا وزير الخارجية، إبراهيم الجعفري، تركيا، اليوم الثلاثاء، التنسيق مع العراق في استهداف (داعش)، زيادة إطلاقات المياه للعراق، مؤكداً عدم السماح لأي جماعة بحمل السلاح وارتكاب عمليات “إرهابية” في أي بلد كان انطلاقاً من الأراضي العراقـية، في حين عزت أنقرة عدم وصول الكميات التي تطلقها من المياه لسيطرة “الإرهابيين” على سد الطبقة السوري، مبينة أنها اتخذت العديد من الإجراءات في إطار محاربة (داعش).

جاء ذلك خلال استقبال وزير الخارجية، سفير تركيا لدى العراق، فاروق قايمقجي، بمكتبه في بغداد، بهدف “استعراض سير العلاقات الثنائية بين البلدين والملفات ذات الاهتمام المشترك”، بحسب بيان لمكتب الجعفري وزير الخارجية العراقي.

وقال وزير الخارجية، إن “جهود الدولية ينبغي أن تتظافر للقضاء على عصابات داعش الإرهابية”، مرحباً بـ”التحاق تركيا بالتحالف الدولي ضد عصابات داعش الإرهابية، وفتح قواعدها العسكرية أمام طيران التحالف”.

وأكد الجعفري، على أهميـة “التنسيق مع العراق في استهداف إرهابيي داعش مع الحفاظ على أرواح المُواطِنين الأبرياء”، مشيراً إلى أن “العراق لن يسمح لأي جماعة بحمل السلاح وارتكاب عمليات إرهابية في أي بلد كان متخذين من الأراضي العراقـية قواعد لهم”.

وشدد الوزير، على أهميـة “زيادة كميات المياه للعراق لوجود نقص كبير في منسوبها تعاني منه مختلف مناطق البلد”.

من جانبه أكد السفير التركي، بحسب البيان، “حرص بلاده على الإيفاء بالتزاماتها تجاه العراق بما يتعلق بتوفير الكميّات المطلوبة من المياه”، عاداً أن “سيطرة عصابات داعش الإرهابية على سد الطبقة السوري، يحول دون وصول كميات المياه التي تـُطلقها تركيا إلى العراق”.

وأضاف قايمقجي، أن “تركيا اتخذت العديد من الإجراءات في إطار محاربة داعش أهمها فتح القواعد العسكرية أمام طيران التحالف الدولي والتنسيق الاستخباري مع مختلف دول العالم لمنع تسلل الإرهابيين والتحقيق مع المشتبه بهم”، مُبدياً “استعداد بلاده تدريب القوات العراقـية وتعزيز التعاون المشترك بين البلدين في مختلف المجالات”.

يذكر أن وزير الداخلية، محمد سالم الغبان، استقبل أمس الاثنين،(العاشر من آب 2015 الحالي)، السفير التركي في بغداد، وطالبه بعدم انتهاك بلاده السيادة العراقية، وضرورة التنسيق مع العراق لمواجهة التهديدات “الإرهابية” وعدم الانفراد بالتصرف تجاهها، في حين أشاد السفير بالتعامل الحضاري مع المتظاهرين في مختلف المدن العراقية، والإصلاحات التي أطلقها رئيس الحكومة، حيدر العبادي، مؤكداً مشارك’ أنقرة الفاعلة بالتحالف الدولي ضد (داعش).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق