أخبارالعراق

النائب احمد الاسدي : قوات الحشد الشعبي على استعداد تام للمشاركة في عمليات تحرير الموصل

أكد النائب احمد الأسدي الناطق الرسمي بإسم هيئة الحشد الشعبي ، الثلاثاء، ان الانتصارات التي حققتها قوات الحشد على تنظيم “داعش” الاجرامي أغاضت الولايات المتحدة الامريكية ، مشيرا الى استعداد الحشد للمشاركة في عمليات تحرير محافظة نينوى.

وقال الأسدي، في تصريح لوكالة /المعلومة/ ان “الأميركيين غير راضين عن الحشد الشعبي وما حققه من انتصارات ضد تنظيم داعش الاجرامي”، مبينا ان “داعش هي أداة عسكرية لمشروع سياسي بالمنطقة يشرف الامريكان على تحريك معظم أوراقه”.

وتساءل الأسدي “ما معنى بقاء داعش منذ نحو سنتين مع كل القوة الامريكية الجوية التي تحلق في أجواء العراق وسوريا وبامكانها ضربهم؟”، مشيرا الى أنهم “سهلوا وجود داعش في العراق وسوريا”.

وتابع ان “الأميركيين صرحوا ببداية الأزمة الحاجة الى 30 عاما للقضاء على داعش، في حين ان الحشد الشعبي قضى على داعش وحرر نصف المناطق التي احتلوها بفترة وجيزة، وهذا ما اثار حفيظة الامريكان”، مؤكدا ان “قوات الحشد الشعبي تتهيأ ومستعدة للمشاركة في العملية الامنية لتحرير مدينة الموصل من براثن داعش الاجرامي”.

يذكر ان قوات الحشد الشعبي أسهمت بصورة فاعلة في تحرير أغلب مناطق ديالى وصلاح الدين وشمال بابل وأجزاء من الانبار من تنظيم “داعش الارهابي “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق