احمد الاسدي

الأسدي : تحرير ناحية عكاشات تم بزمن قياسي والقائم هي الوجهة القادمة

اكد الناطق الرسمي لهيئة الحشد الشعبي النائب احمد الأسدي بأن عمليات تحرير الانبار ومناطقها كانت من الاهداف الاساسية التي وضعتها قيادة العمليات المشتركة بعد تحرير تلعفر ، مبينا في ذات الوقت بأن تحرير ناحية عكاشات من دنس عصابات داعش الإرهابية كان بوقت قياسي كبير .
وقال الأسدي في حديث تلفزيوني لقناة العالم الفضائية اليوم السبت16/9/2017: العمليات انطلقت اليوم من أربع محاور لتحرير ناحية عكاشات، حيث تم تحرير عكاشات بوقت قياسي بفضل الخطة المحكمة وبفضل جهود ابطال القوات الأمنية والحشد الشعبي .
واضاف: وضعنا خطط لتحرير جميع المناطق الأخرى والبدء بالعمليات العسكرية يبقى مرهون بيد قائد القوات المسلحة الدكتور حيدر العبادي .
وتابع الأسدي : سرعة تحرير عكاشات وخلال 6 ساعات ستساعد على سرعة تحرير قضاء القائم الذي يعتبر من المناطق المهمة ، مشيرا ” الى أن الانتصار سيعطي بقية القطعات الأخرى دافع كبير لتحرير جميع المناطق المتبقية في الانبار .
واختتم حديثه قائلا : القوات السورية تتقدم من جهتها على العدو وهو ما يضيق الخناق على داعش الارهابي عند حدود البلدين ويقرب من نهايتهم الحتمية ، مؤكدا ” ان مشاركة الحشد الشعبي الكبيرة وبستة الوية حررت الاف الكيلو مترات وبساعات قليلة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق