أخبارالعراقكتائب جند الإماممكتب الاعلام المركزي

أحمد الأسدي : السعودية تقتل بالسنة أكثر من الشيعة من خلال دعمها للإرهاب

صرح الناطق الرسمي باسم هيئة الحشد الشعبي النائب أحمد الأسدي في لقاء خاص على قناة السومرية في برنامج (خفايا معلنة) : بأن سكوت مؤسسات ودوائر السعودية والتي تقتل من السنة اكثر من الشيعة تدينهم وتضعهم تحت دائرة الارهاب لعدم رفضهم الارهاب ولو ببيان ضد داعش وغيرهم فالسعودية لا يمكنها ايقاف سيل الارهاب، لانها الممولة له ونحن نُتهم بالطائفية ولكننا دافعنا عن كل الطوائف العراقية وبمختلف تسمياتها , وأضاف الاسدي: أن الحشد الشعبي جسد موقفا عجزت عنه الدول من خلال ما قدمه من دعم واسناد للسكان بعد نزوحهم وعودتهم الى مناطقهم المحررة ، وأشار الناطق باسم الحشد الى أن الاصوات التي تصف الحشد الشعبي بأنه ميلشيا هي جزء من داعش وتقف ضد العراق، وتابع: أن عاصفة الحزم فشلت فشلاً ذريعاً تحت عنوانها (دحر الارهاب في اليمن) وأكد على انه كيف للسعودية ان تدير تحالفا او ترعاه لدحر الارهاب عالميا اذا كانت السعودية واصلة الى قناعة ان الدواعش صنيعة ايرانية فلماذا لا يصدر علماء السنة فتاوى تحريم العمل مع داعش ووجوب مقاتلتها , وفيما يخص ايران فانها جمهورية اسلامية فيها علماء وتدار من قبلهم بإشراف الولي الفقيه ومجلس خبراء ومجالس فقهية وما جاءت به داعش لا يتناسب نهائيا مع الفكر المطروح في الجمهورية الاسلامية، والمدرسة الوهابية التكفيرية هي التي تقتل المسلمين في العالم ، وفي سؤال أخر حول التحالف الثلاثيني، اجاب النائب بأنه ذر للرماد في العيون بل هو لا يمتلك حتى الرماد لذره في عيون البعض وقد اخفقت السعودية سابقا وتخفق الى الان وفي المستقبل بالتأكيد .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق